الإثنين 17 يونيو 2024

من أروع القصص

موقع أيام نيوز

☜"لم يجد رجل الأعمال الغارق في ديونه وسيلة للخروج
منها سوى بأن يجلس على كرسي بالحديقة العامة
وهو في قمة الحزن والهمّ متسائلاً إن كان هناك من ينقذه، وينقذ شركته من الإفلاس؟
فجأة!
ظهر له رجل عجوز وقال له: 
" أرى أن هناك ما يزعجك "،
فحكى له رجل الأعمال ما أصابه ، 
فرد عليه العجوز قائلا :
" أعتقد أن بإمكاني مساعدتك "
ثم سأل الرجل عن اسمه وكتب له " شيكاً " وسلّمهُ له
قائلاً :
" خذ هذه النقود وقابلني بعد سنة بهذا المكان لتعيد المبلغ "،
وبعدها رحل العجوز وبقي رجل الأعمال مشدوهاً
يقلب بين يديه شيكاً بمبلغ نصف مليون دولار 
عليه توقيع ( جون دي روكفلر )
ملاحظة: روكفلر هو اسم رجل أعمال أمريكي كان أكثر رجال العالم ثراء 
فترة 1839م – 1937م.جمع ثروته من عمله في مجال البترول،
وفي وقت لاحق أصبح من المشهورين. 
أنفق روكفلر خلال حياته مبلغ 550 مليون دولار أمريكي 

تقريبًا في مشروعات خيرية.
أفاق الرجل من ذهوله وقال بحماسة :
الآن أستطيع أن أمحو بهذه النقود كل ما يقلقني ،
ثم فكر لوهلة وقرر أن يسعى لحفظ شركته من الإفلاس
دون أن يلجأ لصرف الشيك 
الذي أتخذه مصدر أمان وقوة له.
وانطلق بتفاؤل نحو شركته وبدأ أعماله ودخل بمفاوضات
ناجحة مع الدائنين لتأجيل تاريخ الدفع .
واستطاع تحقيق عمليات بيع كبيرة لصالح شركته. 
وخلال بضعة شهور استطاع أن يسد ديونه.
وبدأ يربح من جديد.
وبعد انتهاء السنة المحددة من قبل ذلك العجوز،
ذهب الرجل إلى الحديقة متحمساً فوجد ذلك الرجل العجوز
بانتظاره على نفس الكرسي،
فلم يستطيع أن يتمالك نفسه فأعطاه الشيك الذي لم يصرفه …
لتكمله باقي القصه في أول تعليق 👇👇👇👇👇