الإثنين 17 يونيو 2024

قوه التسامح والأخلاق

موقع أيام نيوز

 لكن تذكر أن الكرامة والتقدير لا تأتي من إهانة الآخرين بل من الأفعال الطيبة والتصرفات النبيلة.


تفاجأ الجميع من رد علي الهادئ، وبدأ الناس يتهامسون فيما بينهم مشيرين إلى حكمة علي وهدوئه. شعر سعيد بالخجل، لكن كبرياءه منعه من الرد. غادر السوق وهو يشعر بالحرج، وبدأ يدرك في أعماقه أن علي لم يتأثر بكلماته الچارحة بل على العكس، زادت محبته واحترامه في عيون الناس.مرت الأيام، وكان سعيد لا يستطيع أن ينسى الموقف. بدأ يفكر في تصرفاته وكيف أنه كان يحاول إهانة رجل طيب بلا سبب. وذات يوم، وبينما كان يسير في الحقول،

 

 رأى علي يعمل بجد في حقله. اقترب سعيد من علي وتردد للحظة، لكنه جمع شجاعته وقال: "يا علي، أريد أن أعتذر منك عن كل ما بدر مني. لقد كنت مخطئًا في حقك وأدركت الآن كم كنت جاهلًا."


نظر علي إلى سعيد بابتسامة دافئة وقال: "يا سعيد، التسامح هو أعظم فضيلة. نحن بشړ وكلنا نخطئ، لكن الاعتراف بالخطأ والاعتذار يتطلب شجاعة كبيرة. أنا أقبل اعتذارك بصدق، وآمل أن نبدأ صفحة جديدة."
صافح علي وسعيد بعضهما البعض، ومنذ ذلك اليوم تغيرت العلاقة بينهما تمامًا .